التخطي إلى المحتوى
الجزائر تحذر من التسرع في التعويل على ارتفاع أسعار النفط

اعتبر وزير الطاقة الجزائري محمد عرقاب، أنه من السابق لأوانه الحديث عن ارتفاع أسعار النفط، لأن اتفاق “أوبك+” الجديد لخفض الإنتاج سيدخل حيز التنفيذ مطلع مايو فقط.

وأضاف عرقاب في تصريحات لقناة “النهار” اليوم السبت أن كل تخفيض آخر من الدول “خارج أوبك+” مرحب به للوصول إلى انتعاش أكبر في سوق النفط.

وأكد أهمية اتفاق “أوبك+” لتحقيق الاستقرار والتوازن في أسواق النفط، مشيرا إلى أن الجزائر تمتلك كل الإمكانيات لخفض إنتاجها الذي يبلغ مليونا و54 ألف برميل في اليوم، بواقع 23% وفق الاتفاق، من دون أن يؤثر ذلك على مداخيل البلاد من العملة الصعبة.

وأوضح عرقاب أن التخفيض في كميات الإنتاج، سيقابله انتعاش في الأسواق، وكل هذا سيرجع الموازنة على المداخيل الجزائرية من العملة الصعبة.

وأعلن تحالف “أوبك+” في بيان صدر عنه ليل الجمعة، خفض إنتاج النفط بواقع 10 ملايين برميل يوميا اعتبارا من 1 مايو 2020، ولفترة أولية مدتها شهران، فيما يتوقع المشاركون في التحالف أن تخفض الدول النفطية خارجه إنتاجها الإجمالي بواقع 5 ملايين برميل في اليوم.

المصدر:”رويترز” + “النهار أونلاين”