التخطي إلى المحتوى
روسيا تطور صواريخ جديدة للرحلات الفضائية البعيدة

صحيفة السعودية بوست الإخبارية : أكدت مصادر مطلعة في مجال صناعة الفضاء في روسيا أن الخبراء في البلاد يعملون على مشروع صواريخ جديدة ستستخدم في الرحلات الفضائية البعيدة، بما فيها الرحلات إلى القمر.

وحول هذا الموضوع قال المدير العام لمؤسسة Agate الروسية: “تسلمت الحكومة في البلاد مشروعين لتطوير صواريخ فضائية فائقة الثقل ستستخدم في الرحلات المستقبلية إلى القمر، وهذين المشروعين في انتظار الموافقة”.

وأضاف” في الوقت الحالي برنامج تطوير الصواريخ الفضائية الروسية الفائقة الثقل في مرحلة الدراسة الحكومية، ويصعب القول حاليا في أي شكل ستتم الموافقة عليه، هناك سيناريوهان  لهذا المشروع، ومن المفترض أن تتراوح كلفته ما بين 700 مليار روبل وترليون روبل”.

وأوضح أن مؤسسته التابعة لـ “روس كوسموس” ستشارك في مشروع تطوير الصواريخ المذكورة ودراسة الجدوى الاقتصادية لها، كونها تتمتع بخبرة كبيرة فيما يتعلق بالأمور الاقتصادية لصناعة صواريخ الفضاء الروسية.

وتبعا للمعلومات المتوفرة فإن مؤسسة “روس كوسموس” الروسية تعمل حاليا على مشروع تطوير صواريخ فضائية فائقة الثقل تحمل اسم Yenisei، ونسخة أخرى أكبر منها تحمل اسم “دون”، لتعمل هذه الصواريخ في الرحلات المستقبلية إلى القمر والمريخ.

وسيكون باستطاعة النوع الأول من هذه الصواريخ نقل حمولات تصل إلى 100 طن إلى المدارات الأرضية المنخفضة، وإيصال حمولات تزن 27 طنا إلى القمر، أما صواريخ “دون” فستكون قادرة على حمل 144 طنا إلى المدارات الأرضية المنخفضة و 33 طنا إلى القمر.

المصدر: فيستي