التخطي إلى المحتوى
الجيش الروسي يتسلم دفعة أولى من راجمات الصواريخ “تورنادو – إس”

تسلم الجيش الروسي أول بطارية تم إنتاجها على دفعات من راجمات الصواريخ الحديثة “تورنادو – إس”.

وقال نائب مدير عام شركة “روستيخ” المصنعة لراجمات الصواريخ، ألكسندر كوتشكين، على هامش معرض ” MILEX-2019″ الدولي التاسع للأسلحة في مينسك إن شركته ستعمل الآن على تحديث راجمات الصواريخ “سميرتش” التي لا تزال في حوزة الجيش الروسي لتتفق مواصفاتها مع مواصفات “تورنادو – أس”.

وأضاف أن منظومات “تورنادو – إس” وراجمات “صواريخ “سميرتش” المطورة يجب أن تحل لدى الجيش الروسي بدل منظومات “سميرتش” القديمة.

يذكر أن منظومة “تورنادو – إس” تتزود بذخائر نفاثة بعيدة المدى وفائقة الدقة. فيما يمكن أن تستخدم “تورنادو – إس” الصواريخ التي تستخدمها منظومة “سميرتش. حيث تم تزويد “تورنادو – إس” بالنظام الأوتوماتيكي لتوجيه النيران، ما سمح بالتحرك السريع على الأرض ومباغتة مواقع العدو.

جدير بالذكر أن “تورنادو – إس” عبارة أسرة من راجمات الصواريخ الروسية المطورة. ومن مميزاتها الرئيسية دقة النيران الفائقة وسرعة الرمي العالية والمدى الكبير لإطلاق الصواريخ.

وبمقدور راجمة واحدة تدمير 8 أهداف في وقت واحد وذلك بفضل التحكم في مسارات الذخائر وتوزيعها على الأهداف أوتوماتيكيا.

المصدر: روسيسكايا غازيتا